مساحة إعلانية

الرويلي يفتح بيته للعزاء في وفاة باكستاني


الرويلي يفتح بيته للعزاء في وفاة باكستاني



فريح مدشر : في بادره انسانيه وغير مستغربه من ابناء قبيلة الروله فقد قام الرويلي محمد بشيت بفتح منزله بمحافظة  طريف للمعزين بوفاة أحد زملائه في العمل من الجنسية الباكستانية والذي كان يعمل بشركة وعد الشمال بمحافظة طريف بالحدود الشمالية.حيث كان الباكستاني يعمل سائقاً لإحدى الشاحنات بالشركة وتوفي بمقر سكنه.وبعد الصلاة عليه بجامع الراجحي بالمحافظة استقبل الرويلي المعزين من موظفي ومنسوبي الشركة بمنزله.من جانبه عبر الرويلي أن ما فعله ليس غريباً على المجتمع الإسلامي وأنه لا فرق بين عربي وأعجمي إلا بالتقوى، بالإضافة إلى الصداقة التي كانت تربط بينهما، ومواساة لجميع أفراد الشركة لفقدهم أحد منسوبيهم جعل الله ماقام فيه في موازين حسناته وفقه الله لما يحب ويرضئ

 


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*